كما ننشر دوماً هنا بمعهد ترايدنت أن الفيسبوك كإدارة تحافظ بشكل دائم علي مستخدمية وتحاول التطوير من خدماتها حتي تصل لتفكير وطلبات كل مستخدم عن قرب وحتي لا تسبب أي خمول في شبكتها الخاصة ولا ملل ، حيث أنها تعتبر الشبكة الاجتماعية الاولي حول العالم والتي لابد أن تنافس نفسها ولا تنتظر الشبكات الاخري منافستها فحسب ، ولعلنا اليوم نتحدث عن بعض الاجرائات الحديثة التي إتخذت من قبل الفيسبوك من أجل إيقاف الازعاج علي الانترنت.



قام الفيسبوك بإعتماد بعض الإجراءات الحديثة من أجل الانهاء علي الرسائل غير المرغوب فيها أو الانتهاكات في الإنترنت بشكل عام ، وذلك من خلال إطلاق الميزة الحديثة والتي تسمح للاشخاص بإيقاف مشاهدة كلمات بعينها وذلك من أجل تفادي التصادم بين المستخدم وكلمات لا تليق بتربيتة ، أو عبارات أو رموز تعبيرية معينة داخل التعليقات على شريط الأحداث الخاص بهم.



وحسب ما تم نشرة من خلال موقع TOI الهندي ، فإن تلك الميزة الحديثة ليس وجودها فقط من أجل الإساءة في الإنترنت ، ولكنها أيضاً تساعد بشكل كبير علي إيقاف التنمر في الإنترنت ، وتم بالفعل إختبار تلك الميزة في فيسبوك من خلال “جين مانشون وونج”، حيث قامت جين بنشر لقطة شاشة تتواجد فيها هذة الميزة وذلك من خلال حسابها الشخصي علي “تويتر”، الصورة تعرض بشكل واضح المشاركة مع التعليقات ومربعي حوار على الجانب الأيمن يطلب منه حظر بعض الكلمات أو الأشخاص من الخط الزمي.

ولا يوجد أي أنباء مؤكدة حتي الأن تخبرنا متي سوف تصل هذه الميزة إلى عدد أكبر من الأشخاص حول العالم ، ونحن ننتظر متي سيفرؤج عنها الفيسبوك حتي تصبح ظاهرة للجميع ، لأن مثل هذة الادوات والتي من شأنها الحفاظ علي بيئة نظيفة بدون كلمات خارجة فهذا يعتبر أمر جيد للغاية وبالتحديد للأشخاص الذين يعانون من مشاهدة هذة الكلمات بشكل يومي وهذا يكون خارج عن إرادتهم.